رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير

الدبل: الاتفاق الخاسر الأكبر من هبوط القادسية

الدبل: الاتفاق الخاسر الأكبر من هبوط القادسية

الدبل: الاتفاق الخاسر الأكبر من هبوط القادسية

قال إن ناديه في حاجة إلى 300 مليون ريال ليعود بطلاً
الجمعة – 9 ذو القعدة 1440 هـ – 12 يوليو 2019 مـ رقم العدد [
14836]

من إحدى المواجهات التي جمعت الاتفاق والقادسية في الموسم الماضي (الشرق الأوسط)

الرياض: عماد المفوز
أكد خالد الدبل، رئيس نادي الاتفاق، أن هبوط غريمهم القادسية إلى دوري الدرجة الأولى، سيلحق ضرراً فنياً بالاتفاق في الموسم الجديد، مشدداً على ضرورة استمرار المنافسة بين عملاقي الكرة في المنطقة الشرقية.
واعترف الدبل بإخفاق إدارته في تحقيق مركز متقدم الموسم المنصرم، وأنه يتحمل المسؤولية أمام النتائج والمستويات التي وضعت الفريق في المركز الـ11 في سلم الترتيب لدوري المحترفين.
وتابع: هذا المركز بلا شك لا يليق بتاريخ وسمعة نادي الاتفاق الذي حقق الكثير من الإنجازات، لكن ما حصل له أسباب وظروف يجب أن تتم معالجتها، وهذا ما نسعى له بإذن الله. وحقيقةً أستبعد ما يقال بأن هناك أشخاصاً عملوا ضد إدارتي، وهذا ليس عذراً في كل الأحوال.
وواصل الدبل: أياً كانت الظروف، أعتقد أن إدارة النادي يجب أن تكون أقوى من أن تتأثر بأي طارئ، لكن للأمانة مرت علينا ظروف مالية صعبة، وكذلك تعرض الفريق إلى الكثير من الإصابات يمكن وصفها بالخيالية، ووصلنا مرحلة من المراحل كان الحراس الأول والثاني والثالث مصابين، ومثل هذه الظروف لا تحدث في كرة القدم، لكنها حدثت في الاتفاق، ونتطلع أن يكون الفريق من ضمن الستة الأوائل في سلم ترتيب الدوري للموسم المقبل.
وتابع الدبل: عندما تسلمت رئاسة نادي الاتفاق كان في مصاف أندية الدرجة الأولى ومن أول موسم استطعنا تحقيق الهدف الأول وهو الصعود، وفي الموسم الثاني نجحنا في تحقيق الهدف الثاني وهو البقاء، ومن بعد ذلك حقق الفريق المركز الرابع وكان ذلك شيئاً رائعاً، لكن في الموسم الماضي كما ذكرت تراجعت نتائج الفريق ولم يقدم المستوى الذي كنا نطمح له، ونادي الاتفاق غالٍ على الجميع وسنعمل على عودته إلى مكانته المعروفة بصفته فريقاً منافساً على البطولات، وبناء هذا النادي لن يتحقق في يوم وليلة، فيجب أن يكون لديك ميزانية لا تقل عن 300 مليون ريال حتى تستطيع شراء اللاعبين المميزين، وبالتالي نحتاج إلى مزيد من الوقت وخطتنا التي نعمل عليها هي التركيز على الفئات السنية، ولا بد أن نكون عقلانيين في هذا الجانب.
وزاد: مجمل العمل الذي قدمته إدارة النادي منذ مجيئها كانت به الكثير من الرعايات وتم شراء لاعبين، ولاعبو الفريق الذين ينتقلون إلى فرق أخرى أقل بكثير عما كان في السابق، أضف إلى ذلك في فترة من الفترات تواجد أربعة لاعبين من الفريق في المنتخب، وهذا دليل ولله الحمد على العمل والجهد الذي تقدمه إدارة النادي.
وقال الدبل: عندما استلمنا إدارة النادي كان هناك لاعب واحد فقط في منتخب الفئات السنية والآن يتواجد 13 لاعباً، وهذا دليل على وجود عمل ويحتاج إلى مزيد من الوقت، وبالتالي على الاتفاقيين أن يصبروا على ناديهم. قبل ثلاث سنوات تم استحداث ثلاث فئات سنية للناشئين وحتى نحقق الأهداف التي رسمت لا بد من بناء الفريق، وهذا يحتاج إلى وقت وهذه أمانة وعلينا تكملة البناء من أجل الوصول إلى أفضل المستويات ويكون لديك فريق جاهز.
وأردف: فريق الاتفاق هو الأول على مستوى الفئات السنية في المنطقة، وبإذن الله يحقق بطولة المملكة مستقبلاً، ونحن متفائلون خيراً في الموسم المقبل مع المدرب الوطني الحبيب خالد العطوي وجهازه المساعد، ونتطلع كمجلس إدارة وأعضاء شرفيين لإيجاد البيئة المناسبة، وسنهيئ جميع المطالب التي يحتاج إليها الفريق ولا أخفي عليك أن بيئة العمل اختلفت في التدريبات وخلال اجتماعي مع المدرب طلب تحديد بعض المراكز التي تحتاج إلى لاعبين، كذلك الاهتمام بالبنية التحتية ومبنى جديد للفريق الأول، وسيتم توفيرها وطالب بأشياء على المدى الطويل، وكذلك التفاوض مع بعض اللاعبين الذين لا ترتبط بهم عقود مع أندية أخرى، وسيتم استقطاب أي لاعب هو في حاجة إليه.
وأوضح الدبل، أن «موضوع انتخابي للرئاسة جاء خلال عقد الاجتماع الشرفي وكنت متواجداً وأبلغتهم بالخروج من الاجتماع عندما جاء وقت النقاش عن مجلس الإدارة القادم وتحدثوا بعدها معي وقالوا بإجماع أعضاء الشرف تم اختيارك، وكذلك تحدثوا مع الأخ عدنان المعيبد وبارك الخطوة وسيكون داعماً لها، وأشكر جميع الإخوان أعضاء مجلس الإدارة السابق في جميع المهام التي كلفوا بها في قسم المالية والرعاة والتسويق وقد أسسوا من خلالها أشياء كثيرة، وأتمنى من الأعضاء الجدد أن يسيروا على هذا النهج، ولدينا الكثير من الخبرات المعروفة مثل الكابتن عمر باخشوين الذي يعتبر من أساطير الكرة الاتفاقية وعمل في الجهازين الفني والإداري بالمنتخب، وأنا متأمل فيهم خيراً كمجموعة متجانسة، وكذلك أتقدم بالشكر لأعضاء الشرف على وقفتهم ودعمهم غير المستغرب.
وأكد الدبل، أن من سلبيات الموسم الماضي كانت الأمور المالية «فهي صعبة لبعض الأندية، وكان هناك اختلاف من حيث الدعم، ولا بد من استمرار تقنية الفار حتى لو كانت هناك أخطاء تحكيمية فقد نستطيع تطويرها من خلال هذه التقنية».

السعودية


الدوري السعودي

شارك برأيك وأضف تعليق

2019 ©